فهارس بيانات التأريخ لصخور ما قبل الكمبري في شبه الجزيرة العربية، المملكة العربية السعودية

SGS-OF-2007-3 بيتر جونسون، فائق حسين قطان
Availability: In stock
200.00 ريال

الملخّص
استخدمت فهارس بيانات التأريخ لصخور ما قبل الكمبري في المملكة العربية السعودية  والدول المجاورة والتي نشرت خلال العقدين السابقين بواسطة كتاب سابقين، ، بتوسع كمصدر أساسي في الدراسات الطباقية والحركية ونشأة التمعدن. يشكل الفهرس الحالي، والذي يحتوي على 660 عمراً، تنقيح وتحديث لقائمة الأعمار العددية والتي تشمل النتائج الحديثة لبرنامج تأريخ صخور الدرع في المملكة، وصخور ما قبل الكمبري المتوضعة في عُمان. وتشمل أكثر من 80 عمراً تم الحصول عليها بواسطة المسبار المجهري الأيوني العالي الدقة من حبيبات الزركون المفردة – وهي وسيلة التأريخ التي يختارها أغلب العاملين في الوقت الحالي. يعكس العدد القليل من الأعمار القوية للدهر العتيق وحقب طلائع الأحياء القديم وجود قشرة من الدهر العتيق وحقب طلائع الأحياء القديم في اليمن وأجزاء من الدرع العربي في المملكة العربية السعودية، ولكن تؤكد وفرة أعمار حقب طلائع الأحياء الحديث على شيوع عمر ما قبل الكمبري المتأخر للقاعدة العربية. يكشف عمل المسبار المجهري أن العديد من حبيبات الزركون من الصخور الجوفية أو البركانية في الدرع العربي والتي أعطت أعمار تبلور وتكون أو زيادة نمو- تحول من حقب طلائع الأحياء الحديث، تحتوي كذلك على لُب أقدم موروث. ويدل وفرة هذه الألباب التي يصل عمرها إلى الدهر العتيق، على أن اندماج المواد القارية كان ظاهرة واسعة الانتشار في نشأة الصهارة خلال تطور دهر طلائع الأحياء في القاعدة العربية، حتى للصهارة التي تفسر طبقاً لمعايير جيوكيميائية ونظائرية أخرى على أنها توضعت في بيئات محيطية فتية.