راسب ذهب قرية عفالة بمنطقة عسير، المملكة العربية السعودية

SGS-TR-2009-9 إبراهيم خليل عبدالرحيم، راؤول سكراتشي، زبن مطر الغيداني ، ناصر سعيد الجحدلي
Availability: In stock
250.00 ريال

الملخّص
يقع مكمن قرية عفالة ( القرية الاولى) للذهب في منطقة عسير، على بعد 25 كم شمال شرق محافظة تثليث، وعلى بعد حوالي 800 كم جنوب شرق محافظة جدة، عند تقاطع دائرة عرض "51 '39 °19 شمالا, وخط طول "5.5 '41 °43 شرقا. وقد تمت اعادة استكشافها عام 1956م خلال عمليات الاستطلاع الاقليمي ضمن برامج استكشاف الأعمال التعدينية القديمة التي قامت بها البعثة الجيولوجية الأمريكية والبعثة الجيولوجية الفرنسية، و شركة ريوفينكس. وقد قامت هيئة المساحة الجيولوجية السعودية بإعادة تقييم المكمن من خلال برنامج إعادة استكشاف وتقييم المناطق المتمعدنة في الدرع العربي.  تضمّن برنامج العمل الذي تم في عام 2004م في المكمن، عمل خريطة جيولوجية تفصيلية، و رفع مساحي وحفر خنادق، ووضع برنامج حفر لبي متكامل. المكمن عبارة عن جزء من نطاق تمزّق يغطي مساحة 1350م × 550م،وقد تأثر بصدع إقليمي غير منتظم يأخذ اتجاه شمال- شمال غرب، حيث توجد عروق المرو الرئيسية  B–A، بينما تمثل عروق المرو المتمعدنة E–D–C  منظومة ثلاثة صدوع ثانوية في المكمن وهذه تفرعت بزاوية °65 – °70 من الصدع الاقليمي. الصخور المضيفة للتمعدن عبارة عن صخور الجابرو و الديورايت  التي تأثرت بعمليات التشوّه (الميللونيت) وعملية التحوّل الاقليمي. هذه الصخور عبارة عن صخور اندفاعية متحولة تتبع لمجموعة الحليفة- حلبان. قد تكون نطق التمزق الثانوية وروافد الصدع الصغيرة المصاحبة للصدع الرئيسي، ذي الاتجاه شمالاً وجنوباً، هي مصدر التمعدنات المصاحبة لعروق المرو E–D–C  .إن طبيعة المكمن المستعرضة تؤكد بصورة واضحة مصدر مصفوفة روافد الصدع الصغيرة وكذلك توضّح نسق الصدوع الثانوية. تتكون التمعدنات الموجودة في مكمن قرية عفالة ( القرية الاوله) أساسا من الذهب والبيريت والارزينوبيريت والكالكوبيريت، و الجالينا. تظهر التمعدنات على شكل تجمعات أو شذرات في شقوق عروق المرو و المنطقة المجاورة للعروق، مع غياب التمعدن في جدار الصخر المتحلّل. يمكن ترتيب وجود المعادن حسب وفرتها في المكمن بالبيريت، والذهب، والكالكوبيريت، والجالينا، والارزينيك. على أساس حجم الكبريتيدات والمعادن المصاحبة، و يمكن تصنيف هذا الراسب المعدني تحت نظام كبريتيدي منخفض حرومائي. من المشاهدات الحقلية، و الخنادق الارضية، وبرنامج الحفر اللبي التي تمت في المكمن، يتضح أن هناك جسماً صغيراً متمعدناً يمكن تصنيفه على أنه يتبع لنظام التمعدن العرقي. إن برنامج الحفر اللّبي والدراسات السطحية التي تمت على الجسم المتمعدن، والتراكيب الثانوية الحاملة للتمعدن غير كافية لتحديد ما إذا كان هناك امتداد للجسم المتمعدن في نظام التمعدن العرقي. تم تقدير احتياطي الخام في مكمن قرية عفاله ( القرية الاوله) للذهب بـ 508.950 طناً بدرجة تركيز 3.77 جم/طن ذهب، على اعتبار أن أقل نسبة تركيز للذهب هي 0.4 جم/طن ذهب(حد القطع). الاحتياطي الجيولوجي المحتمل للخام هو 429300 طناً بدرجة تركيز 3.56 جم/طن، على اعتبار أقل نسبة تركيز للذهب وهي 0.4 جم/طن ذهب (حد القطع). مجموع الاحتياطي المحتمل في المكمن 938250 طناً، يحتوي على 106.075.27 أوقية من الذهب. يمكن استخلاص حوالي 80% من الخام في مرحلة التعدين في المكمن. هذا، ولم تتم عملية اختبارية لفصل التمعدنات في هذه المرحلة لإثبات ذلك. و لابد من عمل مزيد من الدراسات و إعادة تقييم المكمن من أجل تطويره.